التعليم

اذاعة مدرسية عن الشائعات وخطرها

اذاعة مدرسية عن الشائعات وخطرها

تعتبر الإذاعة المدرسية من أهم الأدوات في العملية التعليمية والتي تعمل من خلالها المدارس على ترسيخ قيم ومبادئ جديدة في نفس الطلاب ، حيث يتعامل الإذاعة المدرسية مع بعض الموضوعات الشيقة بحيث تصل الأفكار إلى عقول الطلاب بسلاسة. وبسهولة. يمكن لراديو مدرسي أن يتحدث عن شائعات تعتبر من أخطر الأمراض التي تصيب المجتمعات ويمكننا تحذيرها منها عبر هذا الراديو المدرسي.

مقدمة إذاعية عن مخاطر الشائعات

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله خير خلق الله. وقبل كل شيء لا يوجد كلام من كلام الله يسبقه ، لذلك دعونا أولاً نستمع إلى آيات من القرآن الكريم مع الطالب …

القرآن الكريم

سورة الحجرات من الآية 6 إلى الآية 10 (يا من ظن أنه أتى إليكم ليغفل عن نبوءة فوضحوا أنك سوف تصيب قومًا بالجهل وتتوب عما فعلته (6) وتعلم إنك يا رسول الله إذا أيتيكم في كثير من الوصية لعنوا ، لكن الله أحب الإيمان لكم والزينة في قلوبكم ، وأنتم تكرهون الكفر والفجور والعصيان من هؤلاء الكبار (7) وكذلك من رحمة الله والله عليم حكيم (8) إذا تقاتل طرفان من المؤمنين فلا شيء بينهما ، فالباقيت أحدهما على الآخر الذي يريد فقاثيلوا الطيفي لله ، يصنع الصلح بينهم بالربح والربح أن الله يحب هؤلاء (9) فالمؤمنون إخوة يصنعون السلام بين إخوانكم ويخافون الله ليرحموكم (10)).

إقرأ أيضا:حوار بين شخصين عن الطفوله

الحديث الشريف

والآن بحديث النبيل والطالب.

شاهد أيضاً:  اذاعة مدرسية عن مهنة الطب

عن حفص بن عاصم قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (كَفِيهِ الْعَوْلُ كَذِفًا فِي كُلِّ مَا يَسْمَعُ).

كلمة عن الشائعات وخطورتها

والآن نستمع إلى حديث الطلاب عن خطورة الشائعات في المجتمع مع الطالب …

الشائعات هي اختلاق كذبة ونشرها بين الناس بقصد الانتقام أو لتحقيق بعض المصالح الشخصية ، وهي مثل السموم التي ينشرها ناشرو الشائعات في أعصاب المجتمع ، مما يهدد كل شيء في المجتمع. وجميع العلاقات والروابط بين أفراد المجتمع وبين العائلات والأصدقاء والإخوة.

تسبب الشائعات إهدارًا للوقت والمال والكرامة ، وهي ترث الندم والحسرة ، وقد تصل مخاطرها أيضًا إلى فقدان الأرواح نتيجة هذه الشائعات الكاذبة.

ووجهنا الله تعالى ورسوله الكريم عدم تداول ونشر الأكاذيب والشائعات قبل التحقق من صحتها بالرجوع إلى أصحابها حتى نتأكد من صحة الإشاعة وتحليلها منطقيا. ، ويجب أن نتعامل معها بحذر وحذر كبيرين قبل أن ننقل أي خبر حتى لا نكون ضمن دائرة مروجي الشائعات ، ولكي لا نصبح جزءًا من دائرة الأكاذيب والفجور.

يجب على كل شخص أن ينقل أي أخبار ، سواء كانت صحيحة أو خاطئة ، ليعرف جيدًا أن هذا الخبر قد يكون له عواقب وخيمة.

إقرأ أيضا:معلومات عن المدرسة الباكستانية الدولية الحديثة بجدة

فقرة الحكمة بالبث عن أخطار الشائعات

والآن مع فقرة الحكمة والطالب / …

– يؤلف تنتشر الشائعات الحاقدة من قبل الحمقى ويصدقها الحمقى. نقل الشائعات والأكاذيب وجهان لعملة واحدة. خير لنا أن ننشر الحقائق حتى لو كانت تزعج الناس ، أفضل من الكذب ونشر الشائعات لإرضاء الناس.

نهاية الإذاعة المدرسية حول مخاطر الشائعات

في النهاية نريد علما أن الشائعات هي أخطر الأمراض التي يمكن أن تسبب خطرا كبيرا على المجتمع في ختام برنامجنا الإذاعي نتمنى أن يخبئنا الله في الدنيا والآخرة ونتمنى أن نكون قد ساعدناك في إذاعة مدرستنا وكان مذيع الإذاعة معك أخوك / …

السابق
اذاعة عن الصحة المهنية
التالي
حوار بين شخصين عن طفل مشرد